الرئيسية / الحمل / الشهر الثالث من الحمل – الأعراض وتغيرات الجسم والنظام الغذائي
الشهر الثالث من الحمل - الأعراض وتغيرات الجسم والنظام الغذائي

الشهر الثالث من الحمل – الأعراض وتغيرات الجسم والنظام الغذائي

الأشهر الثلاثة الأولى هي الجزء الأكثر إثارة في فترة الحمل. وقد تعلمين أنك حامل ولكن لست بشكل واضح للعالم من حولك. وقد تستمرين في عد الأيام وتتبعين نظامك الغذائي وتجدين بطنك تنمو وتتوسع وتبدئين أيضًا في الشعور بحياة الجنين الذي ينمو بداخلك. أيضًا، من المطمئن تمامًا أنك وصلت إلى هذه المرحلة من الحمل! أما بالنسبة للجنين، تبدأ أجزاء الجسم بالتطور في هذا الوقت تقريبًا والأعضاء التناسلية أيضًا.

الشهر الثالث من الحمل – الأعراض

ستلاحظين التغيرات والأعراض التالية في جسمك خلال الشهر الثالث من الحمل:

  1. غثيان الصباح

يمكن أن يصل الغثيان والقيء إلى الذروة بحلول الشهر الثالث، وقد تختفي هذه الأعراض عند معظم النساء الحوامل بنهاية الثلث الأول من الحمل.

  1. التعب

يمكن أن تشعرين بالتعب والنعاس بسبب هرمونات الحمل. فيحتاج الجسم إلى دم إضافي لتزويد الجنين بالعناصر الغذائية الأساسية مما يؤثر على مستويات السكر وضغط الدم.

  1. التبول الزائد

يمكن أن يتسبب تزايد كثرة التبول والضغط على المثانة بسبب نمو الرحم في زيادة الرغبة في التبول في كثير من الأحيان.

  1. الإمساك

تؤدي مستويات البروجسترون المرتفعة إلى إبطاء عملية الهضم.

  1. الإفراز المهبلي

يؤدي مستوي هرمون الاستروجين المرتفعة وتمدد عنق الرحم والجدران المهبلية إلى إفرازات مخاطية بيضاء شفافة من المهبل فيمنع مرور العدوى إلى الرحم.

  1. تشنجات الساق

قد تكون تقلصات وألم الساق الشديدة شائعة خلال الليل. فقد تحتاجين إلي ضم البوتاسيوم والحديد في نظامك الغذائي. وقد تساعدك ممارسة بعض التمارين الخفيفة أيضًا على تقليل الانزعاج.

  1. آلام الظهر والبطن

التغيرات في مستويات الهرمونات والرحم النامي يمدد الأربطة والأوتار فيسبب آلام الظهر وآلام أسفل البطن. فقومي بممارسة بعض التمارين ذات الأثر المنخفض والتمدد ولكن فقط بعد استشارة الطبيب.

  1. تقلبات المزاج

يمكن أن تؤثر التغييرات الهرمونية بالتأكيد على مشاعرك. وقد تعانين من مجموعة من العواطف التي تتراوح بين الحزن والسعادة والفرح.

  1. نزيف اللثة

تؤدي التغيرات في مستويات هرمون الجسم أيضًا إلى التهاب ونزيف اللثة.

  1. حرقة المعدة

يضغط الرحم النامي على المعدة ويبطئ جسمك المتوسع عملية الهضم. ويؤدي الضغط على المعدة إلي تحرك الأحماض إلى الأعلى فيسبب حرقة المعدة. فتناولي الطعام في أوقات منتظمة وحاولي تناول وجبات صغيرة عدة مرات خلال اليوم.

  1. الدوالي الوريدية

إن توسع الرحم يضغط على الأوعية الدموية ويبطئ الدورة الدموية، فيؤدي هذا إلي تورم الأوردة في ساقيك، ويمكن أن يضغط زيادة وزنك على الجهاز الدوري مما يؤدي إلى ظهور الدوالي.

  1. احتقان الأنف

تؤدي زيادة مستويات الدم إلى تورم والتهاب الممرات الأنفية، فيؤدي ذلك هذا إلى انسداد الأنف.

  1. الرغبة الشديدة في الطعام

من الشائع جدًا أن يرغبن الحوامل في تناول بعض أنواع الطعام أو ما يعرف بالوحم، أو يمكنك أن تكرهي رائحة أو طعم بعض الأطعمة والمواد الأخرى أيضًا.

إذا لاحظت أيًا من هذه الأعراض خلال الشهر الثالث من الحمل، فلا تقلقي لأن هذه طبيعية ظاهرة.

التغيرات العاطفية وتغيرات الجسم في الشهر الثالث من الحمل

سيظهر بطن الحامل خلال الشهر الثالث من الحمل حيث سيكون حجم الرحم الآن بحجم العنب، ويرفع الرحم إلى منطقة البطن ويغطي منطقة الحوض بأكملها. وقد تلاحظين بالتأكيد التغيرات العاطفية وتغيرات الجسم في هذه المرحلة. وقد تحدث بعض هذه التغييرات في الثلث الثاني أو الثالث إن لم يكن في الثلث الأول.

  1. ألم الثدي

قد تشعرين بألم في ثدييك بينما يستعد جسمك للرضاعة الطبيعية، كما يزداد حجم الثديين وتصبح الحلمات داكنة وكبيرة.

  1. ظهور علامات تمدد الجلد

ستلاحظين علامات تمدد الجلد على بطنك وثدييك نتيجة لتمدد جلدك أثناء الحمل.

  1. ظهور الخط المظلم على البطن

تصبح الحلمات داكنة بسبب الهرمون المنبه للخلايا الصباغية التي تنتجها المشيم، ويؤدي أيضاً إلي ظهور الخط الداكن من منتصف البطن إلى عظمة العانة.

  1. تقلبات المزاج والاكتئاب

إن تقلبات المزاج والاكتئاب شائع جدًا خلال هذا الثلث ويكبر جسمك وقد تصبحين واعية أكثر بمظهرك الأكبر.

  1. اضطراب النوم

قد تجدين تنوعات أو اختلافات في نمط نومك ويمكن أن تستيقظي في منتصف الليل، وهذا بسبب تغيرات في مستويات الهرمون.

  1. انخفاض الرغبة الجنسية

تشعر معظم النساء بالإثارة والرومانسية خلال الثلث الأول من الحمل. ومع ذلك، تميل هذه الرغبة إلى انخفاض الرغبة الجنسية بحلول نهاية هذا الوقت. يمكن أن يكون ذلك بسبب تقلبات مستويات الهرمون وأيضًا بسبب تغيرات الجسم التي تؤدي إلى الوعي الذاتي.

تطور الجنين خلال الشهر الثالث من الحمل

تطور الجنين خلال الشهر الثالث من الحمل

ومن المبكر الشعور بأية حركات معينة ولكنك ستشعرين بوجود الجنين داخل رحمك، وستكوني فضولية لمعرفة ما يحدث في الداخل! وبحلول الشهر الثالث، سيبلغ طول طفلك حوالي 9 سم ويزن حوالي 0.04 كيلوجرامًا – أي في حجم البرقوق الناضج أو الليمون. ويستقر الجنين داخل الرحم وتبدأ الأعضاء في النمو أيضًا.

أجزاء الجسم مراحل التطور
الرأس بسبب تطور الدماغ، سيكون الرأس أكبر قليلاً من الجسم.
الجلد الجلد شفاف مع عروق مرئية منه. قد تم تشكيل بصمات الطفل.
الجفون تحمي الجفون عيون الطفل بتغطيتها بالكامل عند وقت التشكيل.
الفم قد ينمو لسان الطفل والحنجرة ويتم تشكيل الفكين والشفة العليا خلال هذا الوقت أيضًا.
الإبهام يبدأ الطفل في امتصاص الإبهام وقد يصاب بنوبات الفواق.
القلب يتم تطوير القلب، كاملاً بدقات القلب و يمكن سماعها باستخدام أجهزة المراقبة الإلكترونية.
الجهاز العضلي الهيكلي يتم تشكيل بنية العضلات والعظام للطفل.
الحركات سيبدأ طفلك في الركل والتمدد واللف والانعطاف. ومع ذلك، بما أن الرحم لا يزال فوق الحوض فيمكن أن لا تشعرين بهذه الحركات.
النخاع العظمي يبدأ النخاع العظمي في إنتاج خلايا الدم البيضاء للحفاظ على صحة الجنين.
الأمعاء يبدأ هذا العضو في الانقباض والاسترخاء للمساعدة على الهضم.
البنكرياس يبدأ البنكرياس في العمل ويفرز الأنسولين.
الكلى تبدأ الكليتان بإفراز البول في المثانة.
الأجزاء الأخرى يتم تشكيل أصابع اليدين والقدمين المميزة مع أظافر اليدين والقدمين. يمكن الآن فتح وإغلاق الأيدي الصغيرة، ويمكن رؤية أنف الطفل وأذنيه أثناء الفحص، ويتم تشكيل الرقبة خلال هذا الوقت مع بصيلات الشعر والحلمات.

إذا كنت حاملاً بتوأم، فسينمو التوأم في الشهر الثالث من الحمل كالمذكور أعلاه.

الأشياء التي يجب القيام بها خلال الشهر الثالث من الحمل

سوف تساعدك الأشياء التي يجب القيام بها خلال الشهر الثالث من الحمل على التركيز على صحتك والحفاظ على لياقتك حتى الولادة.

  1. تناول الطعام الصحي

سوف تشعرين بالرغبة الشديدة في الطعام بالتأكيد! ومع ذلك، يجب أن يتضمن نظامك الغذائي خلال الشهر الثالث من الحمل من مزيج صحي ومتوازن من الفواكه والخضروات ومنتجات الألبان واللحوم والمكسرات والحبوب والأرز وما إلى ذلك. يجب ضم الفيتامينات والمعادن والمواد الغذائية الأساسية المطلوبة ليس فقط لصحتك الجيدة ولكن أيضًا لصحة طفلك في نظامك الغذائي.

  1. الحصول على راحة كافية

الإجهاد شائع جدًا ويجب أن تستريحي عندما لا تشعرين بعدم الراحة. استخدمي بعض وسائد الأمومة لراحة أفضل.

  1. تناول المكملات الغذائية

تناولي مكملات حمض الفوليك لتجنب أي عيوب خلقية ومكملات فيتامين أخرى حسب إرشادات الطبيب.

  1. الحفاظ على الصحة والنظافة

ستكونين عرضة للإصابة بالعدوى في هذه المرحلة، لذا تأكدي من اتباع معايير النظافة المناسبة بداية من الطبخ وصولا إلى تنظيف الحدائق. وحافظي على نظافة وجفاف المهبل أيضًا. تجنبي استخدام الأقمشة الاصطناعية خلال هذه الفترة واستخدمي الملابس القطنية لراحة أكثر.

  1. صحة الاسنان

قومي بتحديد موعد مع طبيب الأسنان حيث قد تكونين عرضة لنزيف اللثة وآلام الأسنان بسبب التغيرات في مستويات الهرمون. فمن الضروري أن تعتني بلثتك خلال هذه الفترة، حيث يمكن أن تؤثر أمراض اللثة على صحة طفلك النامي.

  1. المعرفة حول عملية الولادة

قومي بالتسجيل في فصول تعليم الولادة للتعامل مع القلق والتوتر والمشاكل الأخري.

  1. التواصل

من الضروري أن تواصلين مع شريكك أو الأصدقاء المقربين أو الأقارب حول أي مشاكل أو مخاوف لديك. من الضروري أن تثقي فيأحبائك للحصول على بعض الطمأنينة بشأن مشاكلك وتجنب الوقوع في الاكتئاب.

  1. تجنبي التدخين والكحول

يجب تجنب التدخين والكحول تمامًا لأنه قد يضر صحة طفلك وقد يؤدي أيضًا إلى الإجهاض.

  1. قللي من تناولك للكافيين

قللي من تناولك للمشروبات الساخنة مثل القهوة والشاي حيث يزيد خطر الإجهاض ويمكن أن يؤدي إلى انخفاض وزن الطفل.

  1. قومي بممارسة التمارين

قومي بممارسة التمارين السهلة مثل المشي والسباحة. وتجنبي الرياضة التي تنطوي على خطر السقوط أو الضغط على المفاصل.

  1. حافظي على نشاطك

قومي بالأنشطة التي ستبقي عقلك منشغلًا، مثلاً الحياكة أو التلوين للبقاء خالية من الإجهاد.

التمارين التي يمكنك القيام بها خلال الشهر الثالث من الحمل

بعض التمارين للحفاظ على لياقتك خلال الشهر الثالث من الحمل ما يلي:

  • المشي في الصباح: يساعد على التغلب على التعب وغثيان الصباح، ينعشك ويزيد من دوران الدم في الجسم.
  • السباحة: يوصى بهذا النشاط بشدة للنساء الحوامل حيث يعمل على شد عضلاتك ويمدد الأربطة ويزيد الدورة الدموية.
  • بيلاتس: يساعد هذا على بناء القوة ويزيد من مرونتك.
  • التمرينات الهوائية ذات تأثيرة بسيطة: هذه التمرينات تقوي قلبك وتشد عضلاتك وتخفف من آلام الجسم.
  • اليوجا: يجب أن يتم تحت إشراف مهني، يمكن أن تعمل كمعجزة لك ولطفلك.

الأشياء التي يجب تجنبها خلال الشهر الثالث من الحمل

فيما يلي قائمة الأشياء التي يجب تجنبها خلال الشهر الثالث من الحمل:

  • تجنبي رفع الأشياء الثقيلة والقيام بأنشطة مرهقة التي تضغط على الرحم.
  • ابتعدي عن الأطعمة الحارة والدهنية لتجنب مشاكل الهضم.
  • ارتدي ملابس فضفاضة وحمالة صدر مريحة.
  • ارتدي أحذية مريحة مسطحة التي لا تضغط على قدميك أو ظهرك.
  • تجنبي التدخين والكحول والمخدرات تمامًا لضمان صحة طفلك.

ماذا تتوقعين أثناء زيارتك لطبيب التوليد أو أمراض النساء

سيقوم طبيبك بفحص ما يلي:

  • تاريخ صحتك وتاريخ والديك
  • أي حالات طبية في الماضي
  • وزنك وضغط الدم
  • نبضات قلب الجنين التي لن تكون مسموعة إلا بدوبلر مراقبة الجنين بعد 10 إلى 12 أسبوعًا من الحمل
  • حجم بطنك لتقريب حجم الرحم وارتفاع قعر الرحم (الذي يكون واضح بعد الشهر الثالث من الحمل)

التحاليل والإختبارات

بعض الإختبارات التي يجب إجراها في الشهر الثالث من الحمل هي كما يلي:

  1. اختبار البول – لتحديد مستويات السكر والبروتين في الجسم والتحقق من وجود أي عدوى.
  1. اختبار الدم – للكشف عن فصيلة الدم وعامل Rh للتحقق من فقر الدم.
  1. اختبار احتباس السوائل – للتحقق مما إذا كان لديك أي تورم في الذراعين والساقين.
  1. اختبارات فحص في الثلث الأول من الحمل – يتم إجراء فحص بالموجات فوق الصوتية لتحديد أي خطر على الجنين وفحص الولادة والعيوب الجينية واكتشاف علامات اضطرابات الكروموسومات.
  1. اختبارات فحص مصل الأم – يتم إجراء سلسلة من الاختبارات للتحقق مما إذا كنت تواجهين خطر ولادة طفل مصاب بمتلازمة داون أو متلازمة إدوارد أو أي عيوب في الأنبوب العصبي.
  1. فحص الزغابات المشيمية (CVS) – هذا اختبار تشخيصي يتم إجراؤه على النساء الحوامل المعرضات لخطر الإصابة بالظروف المذكورة أعلاه. ويتم إجراؤه خلال الأسبوع 11-13 من الحمل للتحقق مما إذا كان الطفل الذي لم يولد بعد سيعاني من أي عيوب خلقية.

الفحص بالموجات فوق الصوتية

فحص قياس الشفافية القفوي (NT) يتم إجراء هذا الفحص في الشهر الثالث من الحمل لمعلمات السائل الأمنيوسي ووضع المشيمة في الرحم وتقييم أي خطر شذوذ في الجنين.

الفحص بالموجات فوق الصوتية

الأسئلة الشائعة

  1. هل من الممكن الكشف عن خلل في الأنبوب العصبي خلال الشهر الثالث من الحمل؟

انشقاق العمود الفقري أو عيب الأنبوب العصبي هو تشوه خلقي يمكن اكتشافه خلال الثلث الأول من الحمل. ويمكن اكتشافه بشكل جيد خلال الثلث الثاني من خلال الفحص بالموجات فوق الصوتية.

  1. كم من الوزن سأكتسبه في الشهر الثالث من الحمل؟

بما أن الطفل لا يزال صغيراً، سوف تتكسبين حوالي 1 أو 2 كيلوجرام من الوزن بنهاية الثلث الأول. ومع ذلك، تميل بعض النساء إلى فقدان الوزن بسبب تجنب بعض الأطعمة وغثيان الصباح.

  1. هل يستطيع الفحص بالموجات فوق الصوتية الكشف عن جنس الجنين في الشهر الثالث؟

لا يزال الجهاز التناسلي للطفل يتطور في هذه المرحلة، لذلك سيكون من الصعب تحديد جنس الطفل. ستكون النتائج حوالي 75% دقيقة عندما يتم إجرائها بين 11-14 أسبوعًا من فترة الحمل.

5 نصائح للأب في هذه المرحلة

لا يجب اتباع جميع النصائح من قبل النساء الحوامل فقط. إليك أنت كأب بعض النصائح المفيدة التي ستساعدك على أن تصبح شريكًا رائعًا وأباً حنونا.

  1. قم بمساعدة زوجتك في الأعمال المنزلية لتقليل تعبها.
  1. قم بدعمها والتواجد معها طوال الوقت حيث قد لا يتبقى لها وقت للتفاعلات الاجتماعية.
  1. كن داعمًا ومتفهمًا عندما تتعرض لتقلبات المزاج.
  1. تحدث إلى الجنين لتأسيس رابطة.
  1. رافقها في جميع زيارات الطبيب لمعرفة ما ذا يحدث.

بحلول الأسبوع الثاني عشر من حمل زوجتك، هناك فرصة جيدة أنك ستعاني من أعراض الحمل أيضا – نعم، هذا صحيح! تُعرف هذه الحالة بمتلازمة الكوفيد أو الحمل المتعاطف، وهي حالة يعاني فيها الزوج من أعراض معينة للحمل مثل الغثيان وآلام البطن وزيادة طفيفة في الوزن والنوم المضطرب. لا تقلق إذا لاحظت هذه الأعراض، انغمس في نفس العلاجات المنزلية التي تحاول زوجتك ممارستها إلى أن تخف هذه الأعراض.

للأمهات الحوامل، إن فترة الشهر الثالث من الحمل هي فترة ذات أهمية حاسمة. ولن تعاني من الغثيان والقيء بعد الآن ولكنك ستحصل على المزيد من الزيارات الطبية. وإنها بالتأكيد مرحلة مثيرة وتغييرات الجسم ستجعلك أكثر واعية أن الجنين ينمو بداخل رحمك. فاستعدي للإعلان رسميًا!