الرئيسية / الحمل / متى وكيف يتم اختبار الحمل
متى وكيف يتم اختبار الحمل

متى وكيف يتم اختبار الحمل

هل تحاولين الحمل وقد فات ميعاد دورتك الشهرية؟ الشيء الوحيد الذي يكمن أن يكون السبب العقلاني في ذلك الآن هو إذا كنت حامل. هذه هي اللحظة الأكثر إثارة للأعصاب في حياة أي امرأة. الآن، كل ما تريدين القيام به هو الحصول على اختبار الحمل ومعرفة الحقيقة! لكن اختبارات الحمل المنزلية ليست دقيقة دائمًا. يجب اتباع بعض الخطوات الأساسية للحصول على نتيجة موثوقة. سوف ترشدك هذه المقالة حول كيفية إجراء اختبارات الحمل في المنزل ومتى، ومتى أيضا يجب عليك أن تقومين بزيارة الطبيب للحصول على تأكيد بشأن وصول فرد جديد إلى العائلة والذي طال انتظاره.

ما هو اختبار الحمل؟

تم تصميم اختبار الحمل للتحقق من مستوى هورمون ال hCG (Human Chorionic Gonadotrophin) في الدم. hCG هو هرمون يفرز بواسطة البويضة المخصبة بعد أن تزرع نفسها في بطانة الرحم. يمكن إجراء الاختبار في المنزل بمساعدة اختبارات الحمل المنزلية المتوفرة في جميع الصيدليات. يمكنك أيضا زيارة طبيب أمراض النساء والولادة للتحقق من ذلك. إذا كنت تخططين لإجراء الاختبار في المنزل، فعليك اتباع جميع الخطوات المذكورة في إرشادات اختيار الحمل المنزلي. إذا كنت تفضلين رؤية طبيب أمراض النساء والولادة، فسيقوم بفحص عينة من دمك. يرجى ملاحظة أن فحص الدم هو أكثر دقة من اختبار البول.

كيف تعمل اختبارات الحمل؟

من اللحظة التي تحملين فيها، يبدأ جسمك في التغير بشكل كبير. ينتج جسمك هرمون hCG والذي يتضاعف كل 36 إلى 48 ساعة مع تقدم الحمل. يمكن الكشف عن هذا الهرمون في دمك وكذلك من خلال عينة البول. اختبار الحمل المنزلي يعمل عن طريق الكشف عن هرمون hCG في البول. فبمجرد أن يلتقي البول بالشريط الذي تم معالجته بشكل خاص في اختبار الحمل المنزلي، فإنه يظهر خلال دقائق ما إذا كان هرمون hCG موجودًا في البول أم لا. إذا ظهر خطان عموديان ملونان في منطقة الاختبار، فهذا يعني أن اختبارك إيجابي، وإذا ظهر سطر واحد فقط، فهذا يعني أن الاختبار سالب. ومع ذلك، قد يختلف هذا من اختبار الحمل المنزلي إلى آخر، وبالتالي، من المستحسن دائمًا أخذ رأي ثانٍ من أخصائي أمراض النساء.

ما مدى دقة اختبارات الحمل المنزلية؟

تعتمد دقة الاختبار على دقة اتباع الإرشادات الدقيقة كما هو مذكور في إرشادات اختبار الحمل المنزلي. تعتمد أيضًا نتيجة الاختبار على توقيته، فيجب أن يكون في اليوم المناسب وفي الوقت المناسب. أولاً، يجب أن تتذكري أنه إذا اتبعت الخطوات المذكورة في إرشادات الاختيار بدقة، فإن النتيجة تكون دقيقة بنسبة 99٪. ولكن مرة أخرى، يُنصح دائمًا بالتأكد من النتيجة عن طريق فحص الدم من خلال طبيب النساء.

ما هو الوقت المناسب لإجراء اختبار الحمل؟

هل كنت تخطط لإنجاب طفل وقمت بممارسة الجنس مع شريك حياتك بلا تطبيق أي من موانع الحمل؟ وهل فاتتك دورتك الشهرية؟ إذا كانت الإجابة بنعم، فيجب عليك اجراء اختبار الحمل المنزلي للتأكد مما إذا كنت ستنجبين طفلاً!

1. ما هو أفضل وقت في اليوم لإجراء اختبار الحمل؟

أفضل وقت في اليوم لأخذ العينة لإجراء اختبار الحمل هو أول بول في الصباح. عندما تنامين، يحمل جسمك البول في المثانة طوال الليل. هذا البول شديد التركيز ويحتوي على مستويات عالية من كل شيء، بما في ذلك هرمون hCG. وبالتالي، إذا تم إجراء اختبار البول للحمل أول شيء في الصباح، فمن المحتمل أن تكون النتيجة دقيقة بنسبة 99 ٪.

2. ما هو أفضل وقت لإجراء اختبار الحمل بعد أن فات ميعاد الدورة الشهرية ضائعة؟

إن إجراء اختبار الحمل المنزلي في وقت قريب جدًا من تاريخ مضى ميعاد الدورة الشهرية قد يعطيك نتيجة إيجابية خاطئة، لذلك يُنصح بالانتظار لمدة أسبوع قبل استخدام الاختبار الخاص بك!

3. العلامات المبكرة التي تشير إلى أنه يجب عليك إجراء اختبار الحمل

فيما يلي بعض علامات الحمل المبكرة التي يمكن أن تكون بمثابة مؤشر لإجراء الاختبار.

  • إذا لاحظت نقاط من الدم أو نزيف خفيف، فيمكنك التفكير في إجراء اختبار الحمل. يحدث هذا عادة عندما يزرع الجنين نفسه في الرحم.

  • إذا كنت تشعرين ببعض التقلصات والتشنجات في البطن.

  • إذا كان ثدييك يشعران بالألم وتشعرين بعدم الراحة في ثدييك أثناء ارتداء جمالة الصدر.

  • إذا كنت تشعر بالإرهاق طوال الوقت.

  • إذا كانت رائحة الطعام والأشياء الأخرى المحيطة بك تجعلك غير مرتاحة.

  • إذا بدأت براعم التذوق الخاصة بك في تذوق بعض الأطعمة التي لن تحبينها أبدًا من قبل أو إذا كنت تشعرين بالكره تجاه الأطعمة المفضلة لديك.

  • إذا لاحظت إفرازات مهبلية زائدة مع بعض الأوجاع.

  • إذا كنت تشعرين بالإمساك معظم الوقت.

تظهر هذه العلامات في أول سبعة إلى عشرة أيام من التبويض. قومي بإجراء الاختبار إذا لاحظت واحدة أو أكثر من هذه الأعراض.

ما هي اختبارات الحمل المختلفة المتوفرة؟

هناك نوعين من اختبارات الحمل، اختبار البول الذي يمكنك إجراؤه في المنزل بمساعدة اختبارات الحمل المنزلية، والآخر هو فحص دم يتم في مركز طبي. كل الاختبارات تفحص وجود هرمون hCG في جسمك. هرمون hCG هو الحمل الذي يتم إنتاجه في الجسم مرة واحدة فقط هندما يتم زرع الجنين في الرحم.

ما هي اختبارات الحمل المختلفة المتوفرة؟

1. اختبار الدم

اختبار الدم هو أكثر الطرق دقة لتأكيد الحمل. فيما يلي تحليل مفصل لاختبارات الدم التي تجرى لتأكيد الحمل.

2. اختبار هرمون hCG النوعية

يتم هذا الاختبار في المركز الطبي. يوصى بالقيام بهذا الاختبار عادة بعد 10 أيام من مضي ميعاد الدورة الشهرية. يفحص هذا الاختبار آثار هرمون hCG في عينة الدم وبالتالي حالة الحمل.

3. اختبار hCG الكمي

هذا فحص دم يجري في مركز طبي لفحص وجود هرمون hCG في جسمك. هذا الاختبار أكثر دقة ويتتبع الكمية الدقيقة من هرمون hCG في الدم. هذا يمكن أن يكشف حتى أدنى المستويات من هرمون hCG خلال المرحلة المبكرة جدا من الحمل.

اختبار البول لتأكيد الحمل

يمكن إجراء اختبار البول في المنزل وهو مريح للغاية. كل ما عليك فعله هو شراء اختبار الحمل المنزلي من أي صيدلية أو مركز طبي، ويمكنك القيام بهذا الاختبار بنفسك. هذه الاختبارات تأتي مع التعليمات والإرشادات اللازمة، وما عليك سوى اتباع التعليمات الواردة في الاختبار وستحصلين على الأرجح على نتيجة دقيقة. يمكنك إجراء اختبار البول بعد أسبوع واحد من مضي ميعاد الدورة الشهرية.

1. ما هو أفضل وقت للقيام بهذا الاختبار؟

على الرغم من أنه يمكنك إجراء اختبار البول في أي وقت خلال اليوم، إلا أن وقت الصباح بمجرد استيقاظك هو أفضل وقت لإجراء هذا الاختبار للحمل، وذلك لأن البول الأول في الصباح شديد التركيز وأن فرص الحصول على نتيجة دقيقة أعلى.

2. ما هي المدة التي يستغرقها الاختبار كي يظهر النتيجة؟

يستغرق اختبار البول حوالي 5 إلى 10 دقائق. أي نتيجة تقرئينها بعد 10 دقائق قد تكون مضللة. أيضًا، لا تبحثي عن نتيجة قبل مرور 5 دقائق. سيكون ذلك غير دقيق للغاية أيضا.

3. كيف يبدو اختبار الحمل الإيجابي؟

عندما يظهر سطر ثان على عنصر التحكم في عصا اختبار الحمل، فهذا يعني أنك حامل. في بعض أنواع الاختبارات، سيكون هناك نافذتان منفصلتان وفي حالة النتيجة الإيجابية، ستظهر الخطوط في كلا الإطارين. يرجى ملاحظة أنه يجب تأكيد النتيجة نفسها عن طريق فحص الدم في المركز الطبي.

ما هي اختبارات الحمل المختلفة المتوفرة؟

4. كيف يبدو اختبار الحمل السلبي؟

في حالة وجود نتيجة سلبية، يظهر فقط خط التحكم ولا شيء غير ذلك. يمكنك تكرار الاختبار مرة أخرى بعد أسبوع لتأكيد هذه النتيجة أو زيارة الطبيب وإجراء اختبار الدم.

5. ماذا إذا ظهر خط باهت أو خافت؟

يعني الخط الخافت أن كمية هرمون hCG في الدم قليل جدا. هذا مقبول تمامًا أثناء الحمل المبكر، وتزيد نسب تركيز هرمون hCG في الجسم مع تقدم الحمل.

إيجابيات وسلبيات إجراء اختبار الحمل المنزلي لتأكيد الحمل

في حين أن اختبارات الحمل المنزلية شائعة جدًا ومتاحة بسهولة هذه الأيام، إلا أنه قد يساعدك التقييم لإيجابيات وسلبيات استخدام هذه الاختبارات لاتخاذ القرار بشأن استخدامها أم لا.

الايجابيات:

  • اختبار الحمل هو أسرع وسيلة للتأكيد على ما إذا كنت حاملاً أم لا بعد مضي ميعاد الدورة الشهرية.

  • حتى في السيناريوهات التي لم تكونين فيها على استعداد للحمل ولكنك فشلت في تحديد النسل، يمكنك تأكيد حالة الحمل من خلال اختبار الحمل المنزلي.

  • في بعض الأحيان في حالة ظهور أعراض الحمل المبكر، قد تكون النتيجة دقيقة من 4 إلى 5 أيام من مضى ميعاد الدورة الشهرية، من خلال اختبار الحمل المنزلي.

السلبيات:

  • في بعض الأحيان قد تكون نتيجة اختبار الحمل المنزلي التي مضللة.

  • في كثير من الحالات، حتى حالات الحمل الكيميائي تبدو إيجابية على هذه الاختبارات ولكنها تؤدي في وقت لاحق إلى الإجهاض، بينما في بعض الحالات الأخرى، تبين أن النتائج التي تظهر سلبية في اختبار الحمل المنزلي كانت في الأصل إيجابية في وقت لاحق.

وبالتالي، يُنصح بإجراء فحص دم بعد اختبار الحمل في المنزل للحصول على النتيجة المؤكدة.

أسئلة وأجوبة

فيما يلي بعض الأسئلة المتداولة حول مجموعات اختبار الحمل:

1. ماذا لو لم تظهر خطوط في الاختبار؟

إذا لم تظهر أي خطوط على عصا اختبار الحمل المنزلي، فسيكون الاختبار غير صالح. في معظم هذه الحالات، تكمن المشكلة في الاختبار نفسه، وبالتالي ينصح بتكرار الاختبار بعد يومين إلى 3 أيام للتأكد من النتيجة.

ماذا لو لم تظهر خطوط في الاختبار

2. متى يجب تكرار الاختبار؟

في الحالات التي يظهر فيها السطر الثاني الخافت في اختبار الحمل المنزلي أو التي لا تظهر فيه أي خطوط على الإطلاق، فقد يلزم إجراء اختبار آخر لمجرد التأكد.

3. ما هو معني 99 في المئة في الدقة؟

عندما يظهر سطر ثانٍ بشكل واضح على عصا الاختبار، فإنه يتم التأكيد بنسبة 99 بالمائة على أنك حامل. دقة 99 في المائة تعني أنه إذا تم تكرار الاختبار 100 مرة (بنفس الاختبار من نفس العلامة التجارية / الشركة)، فسوف يعطي النتيجة الصحيحة 99 مرة. لذلك هناك فرصة 1 في 100 أن يعطي الاختبار نتيجة غير صحيحة.

4. هل تناول الدواء يؤثر على نتيجة اختبار تأكيد الحمل؟

نعم، تناول الدواء يؤثر على نتيجة اختبار تأكيد الحمل. كما نوقش من قبل، من أجل أن تكوني متأكداً تمامًا، يجب أن يتبع اختبار الحمل المنزلي أو اختبار البول بفحص دم في المركز الطبي.

جميع حالات الحمل مختلفة وكذلك تختلف الظروف التي يحدث من خلالها الحمل. ستساعدك هذه المقالة على تحديد حالة وظروف الحمل الخاص بك. هنا أتمنى لك حملًا سعيدًا.