الرئيسية / الرضع / أساسيات نوم الرضع / نوم الرضيع على بطنه
نوم الرضيع على بطنه

نوم الرضيع على بطنه

من المعروف أن الأشهر الاثني عشر الأولى من حياة المولود هي الأكثر أهمية حيث يكون المولود حساس وهش للغاية. بصرف النظر عن العدوي والالتهابات والحساسية والظروف العديدة التي قد يتعرض إليها الرضع، فهم ايضاً معرضون لخطر متلازمة موت الرضع المفاجئ SIDS. يُعتقد أن النوم على البطن هو أحد أسباب حدوث متلازمة موت الرضيع المفاجئ SIDS.

هل من الآمن نوم الرضيع على بطنه؟

من المفترض أن لا ينام الطفل على بطنه في الأشهر الاثني عشر الأولى من حياته لأنه يتنفس نفس الهواء الصادر منه. فهذا يجعلهم يتنفسون الهواء المعاد تدويره والذي يحتوي على كمية أقل من الأكسجين ويقلل من وظائف الرئتين. هذا يمكن أن يؤدي إلى متلازمة موت الرضيع المفاجئ SIDS. ومن مخاطر نوم الطفل على المعدة هو الموت بسبب نقص الأكسجين.

فينصح الأطباء أن يتوخى الآباء الحذر من عدم ترك الطفل ينام على بطنه لأكثر من بضع دقائق.

متى يمكن للرضيع النوم على بطنه؟

وفقًا للأكاديمية الأمريكية لطب الأطفال، قد انخفض عدد الوفيات بسبب متلازمة موت الرضيع الفجائي بنسبة 50% حيث ينصح لحديثي الولادة النوم على ظهورهم لمدة سنة على الأقل. هذا يسمح للجهاز التنفسي بالنمو والتطور بقوة وبشكل طبيعي. حيث يمكن أن يتنفسوا المزيد من الأكسجين، فيقلل ذلك من خطر متلازمة موت الرضيع الفجائي. حتى بعد السنة الأولي، من الأفضل التأكد من أن الأطفال لا ينامون على بطونهم لفترات طويلة.

ماذا لو كان رضيعي يحب النوم على بطنه؟

من الضروري أن نفهم أن حديثي الولادة لا يمتلكون المهارات الحركية المطلوبة للالتفاف على بطونهم خلال الأشهر الأربعة الأولى. بمجرد أن يبدأ الطفل في الإلتفاف، فمن الضروري مراقبة الطفل وصحته خاصة خلال الوقت الذي يقضيه على بطنه أثناء الاستيقاظ. فيجب تجنب النوم على البطن بأي ثمن في السنة الأولى من حياته. ولأن جسم المولود الجديد لم يتطور وينموبشكل يسمح له بالقدرة على إدارة إعادة دوران الأكسجين، حيث يمكن أن يسبب ثاني أكسيد الكربون المفرط الذي يتم تداوله مرة أخرى في نظام الطفل عندما ينامون على بطنهم الموت، فإذا لم يستطع طفلك النوم على ظهره، فاتصلي بطبيب الأطفال على الفور.

إذا كان رضيعك ينام على بطنه، هل يجب أن تقلقي؟

تظهر الدراسات التي أجراها KidsHealth أن معظم حالات متلازمة موت الرضيع المفاجئ تحدث خلال السنة الأولى من حياة المولود – فمعظم هذه الحالات تتراوح بين عمر شهرين إلى ستة أشهر. يميل الأطفال الذين يعانون من قلة حجم العضلات في الجسم بشكل طبيعي للالتفاف على بطنهه بحلول الشهر السادس. هذا له فوائده، حيث يمكن للأطفال الذين يقضون وقتًا على بطونهم بعد الأشهر الستة الأولى أثناء الاستيقاظ أن يبنوا قوة في الجزء العلوي من الجسم لرفع رؤوسهم عن الأرض بشكل أسرع.

إذا كان رضيعك ينام على بطنه، هل يجب أن تقلقي؟

تحذير: من الضروري مراقبة الطفل خلال هذه الفترة حيث لا يزال متلازمة موت الرضيع المفاجئ يمثل خطرًا طبيعيًا. فيجب عليك أن لا تتركي طفلك على بطنه بدون إشراف.

إذا كان طفلك يقوم بالإلتفاف عند الاستيقاظ والنوم، فهو آمنًا إذا كان بعد الأشهر الستة الأولى. وهذا لا يزال يتطلب المراقبة والاحتياطات. وبعد الأشهر الستة الأولى، إذا كان طفلك يقوم بالإلتفاف على بطنه عند النوم، فمن الضروري إزالة أي عوائق عن دوران الهواء. هذا يعني أن لا يكون هناك بطانيات أو حيوانات محشوة أو ألعاب وما إلى ذلك داخل سرير الأطفال. فاستشري طبيبك واتخذي الاحتياطات اللازمة حتى لا يتسبب إلتفاف طفلك أثناء النوم في حدوث مشاكل.

نوم الرضيع على بطنه: إرشادات النوم الآمن

هناك عدة طرق لضمان سلامة طفلك وراحته وأن لا يسبب نوم رضيعك على بطنه أي ضرر

  • استخدام مرتبة ناعمة: سيضمن استخدام مرتبة ناعمة حصول رضيعك على كل الدعم الذي تحتاجه. لا تضعها على وسادة أو سرير مائي أو أريكة أو أي سطح ناعم آخر لأنها قد تعوق جودة الهواء الذي تتنفسه. ويوصي الخبراء أيضًا بعدم وضع أي شيء داخل سريره أثناء نوم طفلك.
  • إزالة وسادات المصد: هذه أكسسوارات شائعة جدًا وسيأتي كل سرير تقريبًا بخيار تركيب الوسادات. فيوصى بتجنب تثبيتها في سرير طفلك لأنها قد تشكل خطر الاختناق.
  • لا تدعي طفلك يصبح أكثر دفئًا: إن معرفة درجة الحرارة المثالية لرضيعك لينام فيها أمرًا شاقًا. ومع ذلك، إذا كنت تشعرين بالراحة في الغرفة بملابس ذات أكمام قصيرة، فإن درجة الحرارة مثالية. يوصى بشكل عام بالحفاظ على درجة حرارة الغرفة بين 23 و 25 درجات مئوية.
  • تجنبي تغطية رأس رضيعك: يجب أن تغطي البطانيات الخفيفة التي تستخدمها لرضيعك فقط حتى صدرها بذراعيها خارج البطانية. يضمن ذلك عدم تحول البطانية نحو رأس الطفل.
  • استخدام اللهاية: يمكن أن تكون هذه أداة رائعة لتهدئة طفلك للسماح له بالحصول على نوم جيد. وإذا شعر بعدم الراحة أو إذا تحول أثناء النوم، فلا تجبريه على ذلك.

إستلقاء الرضيع على بطنه عندما يكون طفلك مستيقظا

بينما لا ينصح بالنوم على البطن للأطفال، فمن الضروري أن يستلقوا على بطونهم عندما يكونون مستيقظين. استخدمي سطحًا صلبًا مع سجادة لوضع طفلك على بطنه. وفقًا لكارين سوكال-جوتيريز ،MD ،MPH ، يحتاج الأطفال إلى الاستلقاء على بطونهم أثناء الاستيقاظ لأنه يتيح لهم بناء قوة في الجزء العلوي من الجسم ويساعدهم على التنفس بشكل أفضل أثناء النوم.

لا تجهدي رضيعك بهذا النشاط. ضعيه يستلقى لثلاث إلى خمس دقائق في البداية. ويمكنك بعد ذلك زيادة الوقت المعتاد عليه رضيعك ويبني القوة المناسبة له.

الخلاصة: ينام حديث الولادة معظم الوقت في اليوم ويستيقظ فقط عندما يحتاج إلى الرضاعة. فيجب إدارة هذا الجزء الحاسم من نمو وتطور الرضيع بعناية فائقة وحذر. تأكدي من التحدث إلى طبيب الرعاية الصحية الأولية وأخصائيي الأطفال للحصول على قائمة إرشادات وتحذيرات لعادات نوم الطفل.