الأسبوع 33 من الحمل: الأعراض، حجم الجنين، التغيرات في جسمك والمزيد
الرئيسية / الحمل / الأسبوع 33 من الحمل: ما الذي يمكن أن تتوقعينه
الأسبوع 33 من الحمل: ما الذي يمكن أن تتوقعينه

الأسبوع 33 من الحمل: ما الذي يمكن أن تتوقعينه

أنت الآن حامل في 33 أسبوعًا؛ وقد أصبح طفلك في طريقه إليك بعض فترة قصيرة من الآن، ولا يوجد سوى بضعة أسابيع أخرى من الصراع مع الوجبات الغذائية والمواعيد الطبية والتغييرات غير السارة في جسمك. الثلث الثالث من الحمل هو وقت التحضير للولادة الذي سيكون أقرب مما تتخيلين!

نمو الجنين خلال فترة الحمل – الأسبوع 33

هذه هي المرحلة الأخيرة من نمو طفلك. وتتشكل وتنمو فيها أعضاءه وعظامه وعضلاته تمامًا، وسيصبح جاهزًا للخروج إلى عالمنا بعد القليل من “اللمسات الأخيرة”. الأظافر والشعر قد تشكلا بالكامل الآن، ولا تزال المشيمة تمد طفلك بجميع المواد الغذائية وبالأكسجين، ولكن هذا لا يمنعه من ممارسة قدراته على التنفس عن طريق شرب السائل الأمنيوسي.

نمو الجنين خلال فترة الحمل – الأسبوع 33

يتطور مخ الجنين بشكل أسرع من أي وقت مضى، ويشكل المزيد والمزيد من الروابط بين الخلايا العصبية. لدى طفلك الآن القدرة على معرفة الفرق بين النهار والليل، ومزامنة دورة النوم والاستيقاظ الخاصة به مع الأوقات الخاصة بك أنت. كما أن مناعته أقوى من أي وقت مضى، حيث يحصل على أجسام مضادة واقية من دم الأم عبر المشيمة.

ما هو حجم الجنين؟

يكون حجم الجنين عند 33 أسبوعًا في حجم ثمرة البطيخ، ويكون طوله حوالي من 42 سم من أعلى إلى أخمص القدمين. يزيد وزن عظامه عن 2 كجم بينما تبدأ التجاعيد في جلده بالامتلاء بالدهون باستثناء الجمجمة، والتي تظل مرنة حتى تتمكن من التحرك بأمان عبر قناة الولادة. مع عدم وجود مساحة في الرحم، سيكون هناك عدد أقل من الركلات التي اعتدتي عليها في الفترة الأخيرة، لكن لا يزال يتعين عليك الشعور به وهو يتحرك داخل بطنك.

التغييرات الشائعة في الجسم

سوف تواجهين عدة تغييرات جديدة في الجسم أثناء الحمل خلال الأسبوع 33.

  • البواسير

قد يكون النزيف في العجان أو الشرج أو المستقيم بسبب البواسير، أو في حالات نادرة، بسبب التمزق في الأنسجة الشرجية. اسألي أخصائي العلاج الطبيعي الخاص بك للحصول على طرق العلاج عن طريق تدليك العجان. كما قد يصف طبيبك بعض الأدوية عن طريق الفم أو الأدوية الموضعية للتعامل مع الألم.

  • توسع الأوردة أو الدوالي

يمكن أن يؤدي الضغط المتزايد على الجزء السفلي من الجسم بامتداد رحمك إلى توسيع عروق الساق وبدء الخفقان. هذه هي المعروفة باسم الدوالي. إذا انتهى بك الأمر بظهور اللون الأحمر أو الشعور بقسوة في الأوردة، فقد يكون لديك تخثر وتحتاجين إلى عناية طبية فورية.

التغييرات الشائعة في الجسم

 

  • خروج بعض السائل من الحلمة

تنتج حلماتك سائلًا مصفرًا يُسمى اللبأ، والذي يهدف إلى تغذية أيام الطفل خلال الأيام الأولى بعد الولادة. سيتم تسريب الحلمات لهذا اللبأ طوال هذا الأسبوع استعدادًا للحظة وصول لطفلك. إن استخدام بعض المناديل الماصة ووضعها داخل حمالات الصد الخاصة بك سيمنع ظهور البقع على ملابسك في تلك الفترة.

  • الأرق

مع المزيج من كل هذه الأعراض، لن تحصلي على الكثير من النوم. حاولي ألا تمارسين التمارين الرياضية أو تأكلين الطعام بالقرب من وقت النوم. التأمل والتدليك قد يساعدك كذلك على الاسترخاء.

أعراض الحمل في الأسبوع 33

الأسبوع الثالث والثلاثون سيكون تحديًا كبيرًا. ومع ذلك، فإن البقاء على بينة من أي ألم أو إزعاج ومعرفة العلاجات اللازمة سوف يساعدك على التغلب عليها بسرعة كافية.

  • صعوبة في التنفس

لا يسمح الرحم المتنامي لرئتيك بالتوسع بما يكفي لاستيعاب أكبر قدر ممكن من الهواء لذا ستواجهين بعض الصعوبات في التنفس. تجنبي النشاطات الشاقة مثل الركض ورفع الأشياء الثقيلة والتسلق وما إلى ذلك.

  • فقدان التوازن

ستؤثر الزيادة في الوزن خلال هذا الأسبوع في إحساسك بعدم التوازن، مما يجعلك أكثر عرضة للسقوط أرضا من ذي قبل. ارتدي حذاءًا مريحًا مع نعال مسطحة حتى تتمكني من الاحتفاظ ببعض التوازن، على الأقل في المنزل.

  • زيادة معدل الحرق والدورة الدموية

سيشهد جسمك ارتفاعا في درجة الحرارة لأنه يحاول مواكبة متطلبات الطاقة المتزايدة به. الشعور بالجلد الدافئ هو التأثير الجانبي الوحيد لذلك، وسوف يمر عاجلاً أم آجلاً.

  • الصداع

الجفاف في هذه الفترة يمكن أن يسبب الدوران في الرأس والشعور بالصداع. اشربي 3 لتر من الماء على الأقل يوميًا، حتى لو كان ذلك يعني الذهاب إلى الحمام كل عشرين دقيقة.

حجم البطن في الأسبوع 33 من الحمل

من المحتمل أن يكون وزنك خلال هذا الأسبوع من 10 إلى 15 كجم أثقل من المعتاد، أو أكثر من ذلك إذا كنت حامل في توأمين. حجم بطنك الآن من 35 إلى 38 سم في هذه المرحلة، لذلك احتفظي بالمرطبات للبشرة في متناول يديك لتجنب أي جفاف في البشرة جافة. قد تتعرضين إلى ال Polyhydramnios، وهي حالة ناتجة عن زيادة حجم السائل الأمنيوسي، وعادة ما تظهر في هذا الوقت. لذلك إذا زاد وزنك أكثر من المعتاد عليه في هذا الأسبوع، اسألي طبيبك للحصول على المشورة.

اختبار الموجات فوق الصوتية في الأسبوع 33

ستظهر لك الموجات فوق الصوتية هذا الأسبوع أنه يمكن لطفلك فتح وإغلاق عينيه اعتمادًا على ما إذا كان مستيقظًا. كما أصبحت عظام الجنين أقوى، بالإضافة إلى أنظمته العضوية المطورة بالكامل. قد ترغبين في التفكير في القيام بملف تعريف بيوفيزيائي بالموجات فوق الصوتية إذا كان لديك أي من عوارض الحمل الخطر والتي قد تؤدي إلى المضاعفات.

اختبار الموجات فوق الصوتية في الأسبوع 33

الفحص بالموجات فوق الصوتية سيظهر:

  • الشكل المادي للجسم وحجم الطفل. سيقوم الطبيب باختبار أي مشاكل تتعلق بالحركة، خاصة في الأطراف.
  • حجم السائل الأمنيوسي، حيث أن الكميات الأعلى أو الأقل يمكن أن تخلق حملًا إشكاليًا قد يؤدي إلى ولادة مبكرة أو ولادة جنين ميت.
  • يتم اختبار حركات التنفس الجنينية للتأكد من أنها طبيعية وطبيعية.

ما هي الأطعمة التي يجب تناولها؟

يجب أن يشتمل طعام الحامل في الأسبوع الثالث والثلاثين على نظام غذائي متوازن من الفواكه الطازجة والخضروات واللحوم الخالية من الدهن والبيض ومنتجات الألبان والحبوب الكاملة.

  • يمكن أن يساعد استهلاك الطعام الغني بأحماض أوميغا 3 الدهنية مثل حمض الدوكوسا هكساينويك في النمو العصبي لطفلك.
  • أظهرت الأبحاث أن الأمهات اللائي يستهلكن السمك وزيوت بذور الكتان لديهن أطفال يحصلون على درجات أعلى من المتوسط ​​في اختبارات المدرسية. ومع ذلك، تجنبي الأسماك الملوثة بالزئبق مثل سمك القرش وسمك أبو سيف وسمك التونة والماكريل.
  • بذور الكتان هي أيضا خيار للأشخاص الذين يفضلون مصدر نباتي لتلك المكونات الغذائية.

ما هي الأطعمة التي يجب تناولها؟

  • إذا كان نظامك الغذائي غير مكتمل بسبب الميزانية أو الوقت أو التوفر، اسألي طبيبك عن المكملات الغذائية قبل الولادة.
  • تجنبي جميع أنواع الكحول، حيث أثبتت الأبحاث أن كل نوع له تأثير ضار على الحمل.

بعض النصائح للعناية بنفسك

فيما يلي بعض الدروع ولا يجب تذكرها خلال هذه الفترة

ما يجب فعله

  • يمكنك محاولة تجربة الأوضاع المختلفة التي قد تتخذينها أثناء الولادة. بعض هذه الأوضاع تشمل النزول على يديك وركبتيك، والاستلقاء أو القرفصاء أو استخدام كرسي الولادة. ابحثي عن الوضع الأكثر راحة لك لشعور بالراحة أثناء الانقباضات عند حدوثها وقت الولادة.
  • يمكن أن تسبب البواسير الكثير من الألم والحرج، ولكن البقاء مرتوية بالماء واستهلاك ما يكفي من الألياف يمكن أن يخفف من الأعراض.

مالا يجب فعله

  • لا تتجاهلي أي تغيير في حركات طفلك. إذا توقف أو أبطئ ركلاته ودفعه، فعليك إخطار طبيبك على الفور حتى يمكن إجراء اختبارات للتأكد من المشكلة إن وجدت.
  • الدوالي هي من الأعراض الشائعة في الثلث الثاني والثالث من الحمل. يستغرق تخفيفها بعض الجهد، مثل التمارين المنتظمة مثل الركض والسباحة. تجنب البقاء في نفس الوضعية لفترات طويلة، حتى لو كنن جالسة أو مستلقية.

ما الذي يجب عليك شراؤه

مضخات الثدي والزجاجات هي حاجة الساعة. احرصي أيضا على شراء بعض ملابس الحومل والأمومة وحفاضات الأطفال وملابس الأطفال لينام فيها. لا تنس أن تستثمرين في عربة أطفال لتحريك طفلك عندما تكونين متعبة جدًا من حمله.

ما الذي يجب عليك شراؤه

خلال الأسبوع 33 من الحمل، تكونين قريبة جدًا من موعد الولادة. من الأفضل تخزين المواد الضرورية لتجنب الاضطرار لشرائها بمجرد ولادة الطفل.