الرئيسية / محاولة الحمل / الخصوبة / أفضل 10 أطعمة يمكن أن تعزز الخصوبة
أفضل 10 أطعمة يمكن أن تعزز الخصوبة

أفضل 10 أطعمة يمكن أن تعزز الخصوبة

يعتبر الأكل الصحي من أهم أولويات الأزواج الذين يحاولون الإنجاب. يمكن أن يساعد تناول النوع المناسب من الطعام في تعزيز مناعتك وخصوبتك أيضًا. وبالتالي، فإن اتباع نظام غذائي صحي يمكن أن يزيد من فرصك في الحمل. إذا كنتِ تحاولين الإنجاب منذ فترة ولكن لم يحالفك الحظ حتى الآن، فقد ترغبين في الاطلاع على قائمة من أفضل الأطعمة التي يمكن تناولها أثناء محاولتك الحمل. فيما يلي قائمة ببعض الأطعمة التي قد تكون مفيدة أثناء التخطيط للإنجاب.

أفضل 10 أطعمة صحية لزيادة الخصوبة

تواجه بعض النساء صعوبة في الحمل أكثر من غيرهن. إذا كنت تحاولين الحمل لفترة طويلة دون نجاح، فقد ترغبين في تناول بعض الأطعمة الواردة أدناه. هذه الأطعمة لديها القدرة على تصحيح / إدارة الاختلالات الهرمونية في الجسم وتوفير العناصر الغذائية الأساسية التي يمكن أن تساعد في زيادة الخصوبة.

فيما يلي بعض أفضل الأطعمة التي تزيد من الخصوبة والتي يمكنك تناولها أثناء محاولة الحمل:

1. الخضروات الورقية الخضراء

تحتوي الخضروات الورقية الخضراء على العناصر الغذائية الأساسية التي تعزز الخصوبة، فهي غنية بالحديد وحمض الفوليك ومضادات الأكسدة. إذا كنت ترغبين في تحسين الخصوبة، يجب عليك ضم الخضروات الورقية الخضراء في نظامك الغذائي. يمكن للخضروات الورقية أن تقلل من ضرر المواد الحرة السامة في الجسم وتحسن أداء الأعضاء بشكل عام، بالإضافة إلى المساعدة في زيادة مستويات الهيموجلوبين.

2. الكرنب

الملفوف هو طعام خارق آخر يمكن أن يساعد في زيادة الخصوبة. يمكن أن يمد جسمك بالفيتامينات والمعادن الأساسية، ويمكن أن يساعد محتواه من الميثان ثنائي الإندول في تنظيم عملية التمثيل الغذائي للأستروجين. يساعد الكرنب أيضًا في منع تكون الأورام الليفية ويمنع انتباذ بطان الرحم أيضًا (وهو اضطراب في الأنسجة التي تبطن الرحم).

3. البروكلي

البروكلي غني بفيتامين C الذي يعزز الخصوبة من خلال المساعدة في عملية التبويض ويؤدي إلى نضج البويضات. بالإضافة إلى ذلك، فإن البروكلي غني بالحديد وحمض الفوليك ومضادات الأكسدة التي تزود جسمك بالبروتينات النباتية الأساسية. يساعد محتوى الحديد في البروكلي أيضًا على منع فقر الدم بعد الولادة.

البروكلي

4. البيض

البيض غذاء صحي للغاية ويمكن تناوله بعدة طرق، كما أنه يساعد في زيادة الخصوبة. البيض مصدر كبير للبروتين وصفار البيض غني بـ DHA والكولين وفيتامين B12. كل هذه العناصر الغذائية تساعد في زيادة الخصوبة. ومع ذلك، لا يجب أن تأكلي البيض النيئ لأنه قد يضر طفلك.

5. الفواكه الحمضية

إذا كنتِ تحاولين الحمل، فقد ترغبين في البدء في تناول المزيد من ثمار الحمضيات لأنها تحتوي على فيتامين سي، مما يساعد على تسهيل إطلاق البويضات من المبيضين.

6. الموز

يمكن أن تساعد الدورة الشهرية المنتظمة في تعزيز خصوبتك وزيادة فرصك في الحمل من خلال توفير فترة خصوبة جيدة. يمكن أن يساعد تناول الموز الغني بفيتامين ب 6 في تنظيم دورات الطمث. الموز يختوى على نسب منخفضة من الدهون وعلى العناصر الغذائية الأساسية التي توفر الطاقة أيضًا. لذلك، فهو وجبة خفيفة صحية، كما يمكن تناوله بطرق عدة، حيث أن طعمه لذيذ في مخفوق الحليب، ومثلجات الآيس كريم، وسندويشات زبدة الفول السوداني، وحتى لوحده.

7. الأناناس

عندما يتعلق الأمر بالأطعمة الفائقة التي يمكن أن تعزز الخصوبة، فيجب أن يسلط الضوء على الأناناس لأنه يحتوي على كمية غير عادية من المنجنيز، مما يساعد على التبويض، وبالتالي، يساعد الأناناس على زيادة معدل الخصوبة. يمكنك إما تقطيع الأناناس إلى قطع صغيرة وتناوله نيئًا أو مزجه وشرب عصيره.

الأناناس

8. سمك السلمون

يمكن لعشاق الأسماك ضم سمك السلمون البري في نظامهم الغذائي. السلمون غني بأحماض أوميجا 3 الدهنية، والتي يمكن أن تعزز هرمونات التكاثر في جسمك، كما تقلل أوميجا 3 من الالتهابات وتزيد من فرص الحمل.

9. الكربوهيدرات المعقدة

تعتبر الكربوهيدرات المعقدة من المغذيات الهامة والمحملة بالدهون الأساسية والفيتامينات والمعادن. السبب الذي يجعل الكربوهيدرات المعقدة، مثل الخبز المصنوع من القمح الكامل ودقيق الشوفان، من الأطعمة التي تعزز الخصوبة هو أنها فعالة جدًا في تنظيم مستويات السكر في الدم وفي الحفاظ على وزن الجسم السليم. يمكن أن يمنع تناول الكربوهيدرات المعقدة بانتظام ارتفاعًا في مستويات الأنسولين والذي يمكن أن يعطل الهرمونات التناسلية. وبالتالي، إذا كنتِ تحاولين الحمل، يجب عليك ضم الكربوهيدرات المعقدة في نظامك الغذائي، حيث تساعد في الحفاظ على وزن صحي ومناسب للحمل بشكل أسرع حيث تم ربط السمنة بانخفاض الخصوبة.

10. الفواكه والخضروات الملونة

عندما تحاولين الحمل، يجب عليك ضم الخضار والفواكه الملونة، مثل الفلفل الأحمر والأصفر، والقرع، واللفت، وما إلى ذلك في نظامك الغذائي. هذه الخضروات مليئة بالمغذيات النباتية إلى جانب المركبات النباتية والفيتامينات التي يمكن أن تساعد في زيادة الخصوبة. تذكري أنه كلما كان لون الفاكهة أو الخضار أغنى، زادت كمية المغذيات النباتية التي يحتوي عليها. يمكنك اختيار ضمها مع معكرونة البيني، أو صنع العصائر منها، أو قليها في بعض من زيت الزيتون.

الفواكه والخضروات الملونة

هذه بعض الأطعمة التي يمكن أن تزيد من فرصك في الحمل. بينما قد ترغبين في ضم هذه الأطعمة إلى نظامك الغذائي، فقد يُطلب منك أيضًا التوقف عن تناول بعض الأطعمة التي كانت دائمًا تشكل جزءًا من نظامك الغذائي. دعونا نلقي نظرة علي تلك الأطعمة التي يجب عليك تجنبها.

الأطعمة التي يجب تجنبها لزيادة الخصوبة

فيما يلي بعض الأطعمة التي يجب تجنبها أو التقليل من استهلاكها لزيادة الخصوبة.

  1. الكافيين -عند تناول الكافيين بكميات كبيرة، يمكن أن يؤثر ذلك على الخصوبة إلى حد كبير، وبالتالي، عندما تتناولين جميع الأطعمة الصحية التي تحدثنا عنها في المقالة أعلاه، قد ترغبين في تقليل أو إيقاف استهلاك الكافيين للسماح لجسمك بالاستفادة من للعناصر الغذائية المفيدة. يمكنك التحدث إلى الطبيب الخاص بك لمعرفة مقدار الكافيين المناسب لك.
  2. الأسماك عالية الزئبق – على الرغم من أنه يمكن استهلاك بعض الأسماك، مثل السلمون، لزيادة الخصوبة، تجنبي تناول الأسماك التي يمكن أن تحتوي على نسبة عالية من الزئبق.
  3. الدهون المتحولة – يمكن أن تؤثر الدهون المتحولة في الأطعمة مثل الأطعمة المصنعة والمخبوزة والمقلية بشكل مباشر على التبويض وتقلل من فرصك في الحمل.

تذكري أن اتباع نظام غذائي صحي منتظم لا يحسن الخصوبة فحسب، بل يضمن أيضًا نمو الطفل السليم. لذلك، إذا كنت أنت وزوجك تخططان لتكوين أسرة، فالوقت قد حان لإلقاء نظرة على نظامك الغذائي وتعديله ليشمل الأطعمة التي تعزز إنتاج هرمونات الخصوبة وتحسن صحتك العامة. اجمعي بين النظام الغذائي الأمثل والنصيحة من أخصائي الخصوبة لتحسين فرصك في الحمل.

إخلاء المسؤولية: المعلومات الواردة في هذه المقالة هي مجرد دليل للأغراض التعليمية فقط ولا ينبغي تفسيرها على أنها بديل عن المشورة من أخصائي طبي أو مقدم الرعاية الصحية.