الرئيسية / الحمل / الأعشاب أثناء الحمل – ما هو آمن وما هو غير آمن
الأعشاب أثناء الحمل - ما هو آمن وما هو غير آمن

الأعشاب أثناء الحمل – ما هو آمن وما هو غير آمن

عند الحمل، يمر جسمك بمستويات هائلة من الإجهاد، ويرجع ذلك في الأساس إلى التغيرات الهرمونية، وتلك هذه التغييرات يمكن أن تخفض مستويات المناعة في جسمك. لمكافحة هذا، تجرب النساء تقنيات مختلفة و “حلول شاملة”، ولكن هناك جانب واحد لا يمكن إنكاره – نظامك الغذائي مهم لتحسين مستوى المناعة في الجسم والتعامل مع اختلال التوازن الهرموني.

هل يمكن للمرأة الحامل تناول الأعشاب؟

هناك قيود على كمية الأعشاب التي يمكنك تناولها أثناء الحمل، ولكن الحقيقة هي أن الكثير من الأطباء يوصون بالأعشاب أثناء الحمل نظرًا لقدرتها على تعزيز المناعة. تأكدي من الحد من كمية الأعشاب التي تتناولينها يوميًا لتكون بكميات صحية، ولكن قومي بضم بعض أنواع الأعشاب في كل وجبة حتى يستفيد جهازك المناعي حقًا من الفوائد التي يقدمها.

كيف يمكن للأعشاب أن تساعد في تخفيف أعراض الحمل الشائعة؟

تساعد العديد من الأعشاب على تخفيف الكثير من المشاكل المرتبطة بالحمل. فيما يلي عدد قليل منها:

  • تعمل معظم الأعشاب على موازنة حالات نقص الحديد الشائعة لدى النساء الحوامل.
  • الأعشاب مثل الكزبرة والزعتر تخفف الغثيان وتساعد في التخلص من مشاكل الجهاز الهضمي.
  • بعض الأعشاب مثل النعناع وإكليل الجبل تخفف آلام الولادة.
  • يمكن للأعشاب أيضًا أن تحارب النوبات الصغيرة من اكتئاب ما بعد الولادة.
  • الأعشاب مثل الريحان والكزبرة تمنع العدوى والتهابات بالقرب من منطقة المهبل.
  • الأعشاب دائما فعالة ضد الأنفلونزا أو نزلات البرد.

المضاعفات المحتملة لتناول الأعشاب أثناء الحمل

فيما يلي بعض المخاطر التي يمكن أن تشكلها الأعشاب إذا تم تناولها أثناء الحمل:

  • الولادة المبكرة
  • الإجهاض
  • تقلصات الرحم
  • المضاعفات الجنينية

أعشاب آمنة يمكن أن تستهلكها المرأة الحامل

فيما يلي قائمة بالأعشاب الآمنة والصحية التي يجب على النساء تضمينها في نظامهن الغذائي أثناء الحمل.

  1. الهندباء

يشتهر الهندباء بخصائص تبعث “التوازن” في الجسم، فهو يمنع احتباس الماء وينظم تدفق الدم وله خصائص مضادة للالتهابات تساعد على منع الانتفاخ والتورم. يوصى بعدم تناول أكثر من كوب من شاي الهندباء أو نصف ملعقة صغيرة من الهندباء يوميًا.

  1. نبات الأوكالبتوس

نبات الأوكالبتوس علاج رائع لنزلات البرد. يضمن استخدامه كحمام البخار أن تكون جميع المسام مفتوحة وخالية من السموم. يمكن أن تساعد قطرة من الزيت العطري لنبات الأوكالبتوس على جبهتك في تخفيف الصداع النصفي والصداع بشكل عام، كما يمكن أن يؤدي إلى تخفيف آلام العضلات منخفضة المستوى أيضًا. وكما هو الحال مع أي عشب، استخدمي الأوكالبتوس بكميات صغيرة وخاضعة للرقابة بناءً على توصيات طبيبك.

  1. التوت البري

التوت البري

يعتبر التوت البري رائعًا لصحة المسالك البولية، وهي من الأعراض التي قد تواجهها النساء الحوامل و من الصعب بعض الشيء الحفاظ عليها بصحة جيدة. إن تناول حفنة من التوت البري يرطب الجسم ويملأه بالفيتامينات والمعادن ومضادات الأكسدة الضرورية لوظائف الجسم. يعد شرب كوب من عصير التوت البري أيضًا طريقة رائعة لتطهير الجسم من التهابات المسالك البولية.

  1. البابونج

البابونج

ربما يكون البابونج أشهر أنواع الشاي لمعالجة القلق والتوتر! وذلك لأن البابونج غني بمضادات الأكسدة وله خصائص تساعد على الاسترخاء، فهو يساعد النساء الحوامل على التعامل مع التوتر والقلق. يساعد البابونج أيضًا على استرخاء المفاصل وأسفل الظهر والعضلات، وكلها مناطق في الجسم تتعرض لضغوط شديدة أثناء الحمل. سبب إضافي لتناول البابونج أثناء الحمل هو أنه ينظم ضغط وتدفق الدم. ومع ذلك، لا توجد العديد من الدراسات التي أجريت والتي تقدم حجة قوية لزيادة تناول شاي البابونج أثناء الحمل، لذلك احرصي على شرب هذا الشاي باعتدال عندما تكونين حاملاً لتجنب أي مخاطر محتملة.

  1. أوراق التوت الأحمر

أوراق التوت الأحمر

أوراق التوت الأحمر مليئة بالحديد والزنك والمعادن الأساسية الأخرى. تعمل هذه العشبة المذهلة على تخفيف آلام المخاض عن طريق تقليل الالتهاب وتحسين عدد خلايا الدم الحمراء بشكل عام وتحسين الدورة الدموية والتحكم في ضغط الدم. كما أنها تحتوي على فيتامينات تساعد في الحفاظ على التوازن الكيميائي لجسمك وتقليل الغثيان ويوصى به للنساء اللاتي يعانين من فقر الدم أثناء الحمل.

  1. ريحان هولي (أو تولسي)

ريحان هولي (أو تولسي)

يعتبر ريحان هولي مطهر طبيعي له خصائص مضادة للالتهابات ومضادات الأكسدة، كما يحتوي على المعادن الصحية مثل الحديد وهو مساعد طبيعي للجهاز الهضمي. تساعد هذه العشبة في مكافحة فقر الدم ونزلات البرد والالتهابات والتورم والانتفاخ واحتباس الماء وتساعد على الهضم من بين فوائدها اللامحدودة. يعتبر تناول حفنة من أوراق ريحان هولي من حين لآخر أثناء الحمل أمرًا صحيًا للغاية، لكن لا يجب الإفراط في تناوله.

  1. النعناع

النعناع

يساعد النعناع في مكافحة فقر الدم، ويحافظ على ضغط الدم بمعدلات طبيعية، ويسهل عملية الهضم، ويساعد في مكافحة الغثيان وله خصائص مضادة للالتهابات. يمكنك التحدث مع طبيبك عن كمية النعناع المسموح بها أثناء الحمل.

  1. الخزامى (اللافندر)

الخزامى (اللافندر)

من بين العقبات الرئيسية للحمل، يعد القلق وتوتر العضلات والتوتر والصداع من أصعب المشكلات التي يجب التعامل معها. اللافندر عشب يساعد في مكافحة كل هذه الأعراض وأكثر. اشربي كوبًا من شاي اللافندر أو ضعي بعض من زيت اللافندر قبل النوم في الغرفة ليحترق في موزع يوميًا لمساعدتك على الاسترخاء والتنفس بشكل أفضل. يوصى أيضًا باستخدام اللافندر للأشخاص الذين يعانون من التوتر أو المشاكل المتعلقة بالقلق.

  1. الزنجبيل

الزنجبيل

بصرف النظر عن وجود خصائص مضادة للالتهابات والمعادن والفيتامينات التي تعزز المناعة، فإن جذر الزنجبيل مفيد أيضًا في التغلب على التهاب الحلق ونزلات البرد والحمى والانتفاخ. كما أنه يساعد في تخفيف احتباس الماء ويقاوم الأمراض والعدوى. ناقشي فوائد الزنجبيل أثناء الحمل مع طبيبك للحصول على فكرة أكبر حول هذه العشبة.

  1. الثوم

الثوم

مثل الزنجبيل، الثوم معروف بفوائده الصحية الهائلة. إنه غني بالعديد من المعادن والفيتامينات التي تساعد في منع العدوى. كما يزيد الثوم من مناعتك ويساعد على تقليل الانتفاخ، ويساعد على تنظيم تدفق الدم في جميع أنحاء الجسم، ويساعد على الهضم، ويحافظ على نسبة السكر الطبيعية في الدم ويحسن ضغط الدم. لذلك، فإن تناول كميات معتدلة من الثوم لكل وجبة مفيد للحوامل.

  1. الكركم

الكركم

من المعروف أن الكركم يساعد على تجلط الدم بشكل أسرع وزيادة الدورة الدموية الصحية وتحسين مستويات الطاقة في الجسم أيضًا. عشب الجذر هذا مطهر قوي لدرجة أنه في بعض البلدان الآسيوية، يتم استخدامه على الجروح المفتوحة لإبعاد العدوى.

قائمة الأعشاب التي يجب تجنبها أثناء الحمل

ليست كل الأعشاب صحية لك عندما تكونين حاملاً. فيما يلي قائمة بالأعشاب التي يجب تجنبها أثناء الحمل.

  1. إكليل الجبل (الروزماري)

إكليل الجبل (الروزماري)

على الرغم من أن إكليل الجبل هو أحد الأعشاب الأكثر صحة للإنسان، إلا أنه لا ينصح به للنساء الحوامل لأن هذه العشبة معروفة بأنها تزيد من ضغط الدم، كما أنه من الصعب أن يتحلل في جسمك مما يجعل من الصعب هضمه، ويمكن أن يؤدي إلى التعب وارتفاع ضغط الدم. يوصي الأطباء بالتوقف عن تناول إكليل الجبل بأي شكل من الأشكال بعد الأشهر الثلاثة الأولى من الحمل لأنه قد يؤثر على الجنين.

  1. النعناع الفلفلي (Peppermint)

النعناع الفلفلي (Peppermint)

سواء كان في شكل زيت أو حلوى، تجنبي النعناع الفلفلي بأي ثمن أثناء الحمل، حيث أثبت أنه أحد أسوأ الأعشاب للنساء الحوامل، ومع ذلك قد يفيد الآخرين. يمكن أن تحفز هذه العشبة الولادة المبكرة وهي خطيرة للغاية خلال الثلث الثاني والثالث من الحمل.

  1. نبات أنثى الجينسنغ (Female Ginseng)نبات أنثى الجينسنغ (Female Ginseng)

 

هذا عشب آخر لا ينبغي أن تتناوله المرأة الحامل لأنه معروف بأن يسبب تقلصات الرحم أثناء الحمل، مما قد يؤدي إلى الولادة المبكرة أو حتى الإجهاض. تجنبي هذه العشبة بأي ثمن إذا كنت حاملاً.

  1. زهرة الربيع المسائية (Evening Primrose)

زهرة الربيع المسائية (Evening Primrose)

تستخدم زهرة الربيع المسائية كزيت أساسي، وتقدم العديد من الفوائد للنساء الحوامل في الأشهر الثلاثة الأولى من الحمل. ومع ذلك، إذا كنت تتناولينها خلال الثلث الثاني والثالث من الحمل، فقد يكون ذلك خطيرًا على حملك. في حين أنه قد يكون من المفيد المخاطرة باستخدامه بكميات صغيرة، إلا أنه لا يجب استخدامها إلا إذا سمح لك طبيبك بذلك. لا تتخطي الجرعة الموصوفة أبدًا لأن هذه العشبة يمكن أن تكون كارثية إذا تم تناولها بكميات كبيرة أثناء الحمل.

  1. الجينسنغ

الجينسنغ

إذا سألت طبيبك عن أنواع شاي الأعشاب التي يجب تجنبها أثناء الحمل، فسيكون شاي الجينسنغ على أعلى القائمة. في حين أن هذه العشبة الصينية من أفضل الأعشاب الطبية في العالم، إلا أنها تسبب الكثير من الآثار الجانبية السيئة أثناء الحمل، مما يجعل من الضروري تجنبها.

  1. الكوهوش

الكر كديه

سواء كان الكوهوش الأسود أو الكوهوش الأزرق، فإن هذه العشبة خطيرة للغاية على النساء الحوامل ويمكن أن تسبب الإجهاض أو الولادة المبكرة بسبب خصائصها التي تحفز المخاض.

  1. الكركديه

الكركديه

في حين أن رائحته رائعة ومهدئة، فإن الكركديه هو عشب رائع لأي امرأة ليست حامل. من المعروف أنه يساعد في موازنة هرمون الاستروجين، ولكن أثناء الحمل يمكن أن يعطل التغيرات الهرمونية الطبيعية المرتبطة بالحمل، مما يخدع جسمك للاعتقاد بأنه ليس حاملاً ويؤدي إلى الولادة المبكرة أو عيوب خلقية عند الجنين.

  1. نبتة سانت جون

نبتة سانت جون

عشب يستخدم لعلاج الاكتئاب، كما يمكن أن يسبب إعاقات خلقية لطفلك أو يؤدي إلى تحفيز الرحم الذي يمكن أن يؤدي إلى الولادة المبكرة. على الرغم من أن هذا ليس حاسمًا، إلا أنها نظرية قائمة بين معظم الأطباء. في حالة هذه العشبة، من الأفضل السير على الجانب الآمن وتجنبها.

  1. اليارو (Yarrow)

اليارو (Yarrow)

هذه العشبة المرخية للعضلات معروفة وهي للأسف قوية جدًا بالنسبة للنساء الحوامل ويمكن أن تؤدي إلى الولادة المبكرة.

  1. عشبة الليمون (Lemongrass)

عشبة الليمون (Lemongrass)

هذه العشبة إذا استهلكت بكميات صغيرة يمكن أن تفيد المرأة الحامل، ولكن لا يجب تناولها إلا بعد استشارة الطبيب. يمكن أن يؤدي عشب الليمون إلى مشاكل في الانقباضات أثناء الولادة وخفض ضغط دم الأم أثناء الحمل إلى مستويات خطيرة، لذلك من الأفضل أن تستشيري الطبيب قبل تناوله.

مشاكل الحمل التي لا يمكن علاجها بالأعشاب

يمكن أن يكون ضم الأعشاب في حياتك اليومية مفيدًا للغاية ولكنه لن يحل كل مشكلة. فيما يلي قائمة بالمشكلات التي لا تستطيع الأعشاب حلها أثناء الحمل:

  • الإصابات الجسدية
  • نقص الكالسيوم
  • الإعاقات الخلقية
  • تخلف الجنين
  • تشوهات الجهاز التنفسي
  • السرطان
  • الإيدز

لمزيد من إيجابيات وسلبيات والقيود على تناول الأعشاب أثناء الحمل، تحدثي إلى طبيبك.

لماذا لا ينصح بالأعشاب بشكل عام أثناء الحمل؟

يمكن لبعض الأعشاب أن تسبب مضاعفات خطيرة أثناء الحمل، ومن الأفضل تجنبها. ومع ذلك، هناك تحذير عام من تناول الأعشاب أثناء الحمل حيث لا توجد أبحاث كافية لتحديد الفوائد الفعلية والآثار الجانبية للعديد من الأعشاب. لكي تكوني في الجانب الأكثر أمانًا، فإن نهج “تناول كل شيء باعتدال” هو الأفضل عندما يتعلق الأمر بالأعشاب التي تعتبر آمنة في المطلق، مع تجنب تلك غير الآمنة تمامًا.

هل شاي الأعشاب آمن أثناء الحمل؟

يعتبر شاي الأعشاب طريقة رائعة لاستهلاك الأعشاب الصحية وطريقة سيئة للتعرض المفرط لها. سبب آخر لتفضيله أثناء الحمل هو عدم وجود الكافيين فيه، مما يجعله على ما يبدو الخيار الأفضل عندما يتعلق الأمر بالمشروبات الساخنة التي يمكن تناولها أثناء الحمل. على الرغم من ذلك، كما ذكر أعلاه، لم تكن هناك دراسات كافية لاستنتاج أنه يجب ضم بعض أنواع شاي الأعشاب في النظام الغذائي للمرأة الحامل، لذلك، تأكدي من أن جميع أنواع شاي الأعشاب التي تشربينها تحتوي فقط على تلك الأعشاب والمكونات التي تعتبر آمنة أثناء الحمل وأنك تشربيها باعتدال.

نصائح للأمان عند تناول الأعشاب أثناء الحمل

فيما يلي قائمة بنصائح السلامة التي يجب اتباعها أثناء تناول الأعشاب أثناء الحمل.

  • التقليل من جرعة اليومية وتناول الأعشاب بكميات معتدلة وصحية.
  • لا تخلطي الكثير من الأعشاب مرة واحدة.
  • استخدمي أعشاب مختلفة في أوقات مختلفة خلال فترة الحمل.
  • اتبعي دائمًا تعليمات طبيبك فيما يتعلق بتناول الأعشاب.

لمعرفة المزيد حول الفوائد الصحية للأعشاب أثناء الحمل، يرجى الاتصال بمستشار الرعاية الصحية الخاص بك ومناقشة مخاوفك بالتفصيل. من الضروري التوقف عن استخدام أي عشب إذا شعرت بالتعب أثناء تناوله. أنت تعرفين جسمك أفضل من أي شخص؛ ثق به لإرشادك خلال هذه المرحلة الرائعة!

إخلاء المسؤولية: المعلومات الواردة في هذه المقالة هي مجرد دليل للأغراض التعليمية فقط ولا ينبغي تفسيرها على أنها بديل عن المشورة من أخصائي طبي أو مقدم الرعاية الصحية.