الرئيسية / الحمل / الحمل في الأسبوع الثامن: ماذا تتوقعين أن يحدث
الحمل في الأسبوع الثامن: ماذا تتوقعين أن يحدث

الحمل في الأسبوع الثامن: ماذا تتوقعين أن يحدث

عندما تكونين حاملاً لمدة 8 أسابيع، تكونين على الوشك من إكمال ثلثي الثلث الأول من الحمل. قد لا تزالين غير قادرة على التباهي بطفلك في هذه المرحلة، لكنك ستقومين بزيارتك الأولى لطبيب التوليد وأمراض النساء. قد يوصى أيضًا بإجراء فحص بالموجات فوق الصوتية لتحديد مدي وكيفية تقدم الحمل. ستكونين قادرة على سماع دقات قلب طفلك للمرة الأولى أثناء الفحص بالموجات فوق الصوتية!

نمو طفلك أثناء الحمل – الأسبوع الثامن

كان هناك قدر كبير من تقدم نمو طفلك منذ الأسبوع السابع. ينمو الطفل بمعدل 1 ملم تقريبًا يوميًا. بدأ تكوين العظام والحبل الشوكي والأمعاء أيضًا. في هذا الوقت تقريبًا، تبدأ شبكية العين في تطوير لونها. يبدو الجنين أكثر تحديدًا، ويمكنك أن تري أين ستكون أطراف طفلك. كان طفلك أيضا سيبدأ أيضًا في تطوير الأنف والشفتين والجفون. يظهر قليلاً نتوء في العمود الفقري أو الجذع بحلول الأسبوع 8. يتراوح معدل ضربات قلب طفلك بين 150 و 170 مرة في الدقيقة.

ما هو حجم الطفل؟

لا يزال طفلك صغيرًا جدًا في الأسبوع الثامن، ولكن التطور والنمو السريع يحدثان في كل يومٍ يمر. عندما تكونين حاملاً في ثمانية أسابيع، يبلغ طول الطفل حوالي 2 سنتيمتر. لا يزال الجلد في هذه المرحلة شفافًا للغاية. تبدأ الأجهزة الداخلية والخارجية المختلفة في التشكل أيضًا.

تغيرات الجسم المشتركة

يتغير جسمك أثناء الحمل، وقد تلاحظين التغيرات التالية في جسمك في هذا الوقت:

  • ينمو ثدييك ويستعدان للإرضاع.
  • ينمو الرحم ويضغط على المثانة، مما يؤدي إلى كثرة التبول.
  • قد يتسبب الرحم المتنامي أيضًا في التشنج والتقلصات حول منطقة البطن.
  • زيادة تدفق الدم إلى صدرك ينتج عنه الدوالي. قد تصبح الهالة أغمق من المعتاد لأن هرمونات الإستروجين والبروجستيرون تسبب زيادة في تصبغ البشرة.
  • تصبح الحلمات بارزة وقد تفرز الحليب عالي الأوكتان والذي يسمى أيضًا اللبأ.

تغيرات الجسم المشتركة

أعراض الحمل في الأسبوع 8

قد تواجهين الأعراض التالية في الأسبوع 8 من الحمل:

  • الإحساس المرتفع بحاسة الشم والروائح:

قد تواجهين إحساسًا قويًا بالرائحة نظرًا لوجود مزيد من الدم في طريقه إلى دماغك مما يجعل ردود أفعال حواسك أكثر حدة. ومع ذلك، فإن الروائح الكريهة أو الروائح التي لم تكن مصدر إزعاج بالنسبة لكي أبدًا، قد تزعجك الآن وقد تسبب لكِ أيضًا الغثيان.

  • الشعور بالغثيان واعتلال الصباح:

قد تشعرين بالغثيان في هذا الوقت بسبب عوامل مختلفة مثل الإجهاد والتوتر أو ارتفاع معدلات الإستروجين أو حساسية المعدة.

الشعور بالغثيان واعتلالالصباح

  • تقرح الثدي:

قد تشعرين بتقرح وترقق في ثدييك لأنهما يصبحان أكبر ويستعدان للرضاعة الطبيعية.

  • الإمساك:

الإصابة بالإمساك شائع للغاية خلال هذا الوقت من الحمل حيث يبطئ هرمون البروجسترون عملية الهضم، مما يجعل حركة الأمعاء صعبة. تناولي الكثير من السوائل لإبقاء الإمساك تحت السيطرة.

  • الشعور بالتعب:

بسبب تقلب الهرمونات أثناء الحمل، قد تشعرين بالتعب والإرهاق. الراحة الكافية مهمة جدًا للأم الحامل.

  • تشنجا وتقلصات في منطقة الرحم:

قد تشعرين بالتشنج في الأسبوع الثامن من الحمل تقريبًا. إنه شائع جدًا حيث تتوسع عضلات البطن والرحم.

بطنك في الأسبوع الثامن من الحمل

قد تبرز بطنك قليلاً أو لا تظهر على الإطلاق؛ يعتمد ذلك على العديد من العوامل. في حال كنتِ تحملين توأم أو أكثر، قد تظهر بطنك بحلول الأسبوع الثامن. وإن كنت تحملين طفل واحد، قد يكون هناك انتفاخ بسيط أو معدوم على الإطلاق في البطن. يتوسع الرحم وعضلات البطن، ومن المتوقع أن تكتسب الأم هذه المرة حوالي نصف رطل (0.2 كيلوغرام) في الأسبوع. هذا يعني أنه بنهاية الأسبوع الثامن، قد تكوني قد اكتسبت من 4 إلى 6 أرطال (1.8 – 2.7 كيلوغرام). ولكن إذا كنتِ تعانيين من الشعور بالغثيان والاعتلال الصباحي، فربما لم تكتسبي هذا الوزن الزائد. في حال كنتِ تشعرين بالقلق إزاء زيادة وزنك أو حجم البطن، فمن المستحسن أن تتواصلي مع طبيبك.

الموجات فوق الصوتية في الأسبوع الثامن

بحلول الأسبوع الثامن من الحمل، قد يوصي طبيبك بإجراء أول فحص بالموجات فوق الصوتية. سترين طفلك للمرة الأولى أثناء الفحص. سيكون من الصعب عليكِ معرفة طفلك، فهو صغير جدًا في هذه المرحلة. ولكن قد تكونين قادرة على الاستماع إلى نبضات قلبه. طفلك الآن يتحرك في بطنك؛ وتتشكل أيدي صغيرة وأصابع القدم أيضًا.

ما هي الأغذية التي يجب أن تتناولينها؟

إذا كنتِ تعانين من غثيان الصباح، فقد تنفرين الطعام. ولكن من المهم للغاية الانتباه إلى نظامك الغذائي والتغذية أثناء الحمل. يجب عليك اختيار وجبات صغيرة متكررة بدلاً من ملء بطنك في وجبة واحدة. يوصى أيضًا بتناول الكثير من السوائل في نظامك الغذائي لحماية نفسك من الجفاف. يجب أن يشمل طعام الحمل في الأسبوع الثامن ما يلي:

  • يجب أن يتضمن نظامك الغذائي 3 إلى 4 حصص من الفواكه والخضروات الطازجة نظرًا لاحتوائها على نسبة عالية من الألياف ويمكن أن تحد من الإمساك. لا تتناولين الفواكه والخضروات المحفوظة أو المعبأة لأنها تحتوي على نسبة عالية من السكريات والأملاح.
  • يجب إضافة حبوب الإفطار والحبوب الغذائية إلى نظامك الغذائي. يوصى باختيار الحبوب الكاملة بدلاً من الحبوب المكررة. قومي بضم الأطعمة النشوية مثل الأرز في نظامك الغذائي لأنه سيوفر لك الطاقة اللازمة لتغذية نمو طفلك.
  • يجب عليك أيضًا ضم الأطعمة الغنية بالبروتين لنظام الغذائي لأنها من المواد الغذائية الأساسية اللازمة لنمو الطفل. وتشمل هذه الأطعمة الدجاج واللحوم الخالية من الدهن والأسماك والبيض. يمكن للأمهات النباتيات اختيار البقوليات للتعويض عن تناولهن اليومي للبروتين.
  • من المهم إضافة منتجات الألبان لتلبية الطلب المتزايد على الكالسيوم أثناء الحمل. الحليب، اللبن الرائب، الجبن وما إلى ذلك، يجب إدراجها أيضًا في نظامك الغذائي.
  • يجب عليكِ أيضًا تناول فيتامينات الحمل وفترة ما قبل الولادة التي قد يوصي بها طبيبك. عادةً، يوصي بمكملات الكالسيوم وحمض الفوليك.

ما هي الأغذية التي يجب أن تتناولينها؟

النصائح والعناية

من المهم أن تكون الأم حذرة بشأن صحتها طوال الوقت. فيما يلي بعض ما يجب عليك فعله في الأسبوع الثامن من الحمل:

ما يجب عليك فعله

  • تناولي وجبات خفيفة ومتكررة لتجنب الغثيان.
  • حافظي على نسبة المياه في جسدك جيدًا من خلال تناول الكثير من السوائل.

ما لا يجب عليكِ فعله

  • لا تتناولين الطعام الحار لأنه قد يسبب حرقة
  • لا تتناولين الأدوية دون وصفة طبية من طبيبك لأن هذا قد يكون له رد فعل سلبي في جسمك.

ما تحتاجي شراؤه

قد تكون هناك بعض الأشياء التي تحتاجين إلى شراؤها خلال هذا الوقت، مثل:

  • كتب الحمل:لإبقائك على اطلاع بمستمر في كل مرحلة من مراحل الحمل
  • صدريات مريحة: لترقق الثدي وزيادة حجمه
  • مرطبات جيدة: لتخفيف الجفاف المتزايد
  • السراويل المريحة: نظرًا لزيادة حجم البطن. يمكنك اختيار بناطيل وسراويل فضفاضة، ومطاطية لاستيعاب حجم البطن المتغير باستمرار

مع كل يوم يمر، تشعرين بمشاعر وعواطف جديدة. فأنتِ تتخطين مراحل الحمل الجديدة كل أسبوع. ينمو طفلك وتحدث تغيرات تطورية ملحوظة بحلول الأسبوع الثامن من الحمل.