الرئيسية / الحمل / انقباضات براكستون هيكس – المخاض الخاطئ أو المزيف أثناء الحمل
انقباضات براكستون هيكس – المخاض الخاطئ أو المزيف أثناء الحمل

انقباضات براكستون هيكس – المخاض الخاطئ أو المزيف أثناء الحمل

هناك عدد قليل جدا من النساء تمر بالحمل دون أي قلق أو توتر وانقباضات براكستون هيكس من التجارب التي يمكن أن تسبب الكثير من القلق. يمكن وصف المخاض الخاطئ أو المزيف بأنه طريقة جسمك لإعدادك ليوم الولادة عندما يخرج الرضيع إلى العالم الخارجي. إن الانقباضات الكاذبة هي طريقة حياة للحوامل وتشعر انقباضات براكستون هيكس في كثير من الأحيان وكأنها ولادة حقيقية.

ما هي انقباضات الكذبة أو انقباضات براكستون هيكس أوالمخاض الخاطئ في الحمل؟

قد تواجهين انقباضات الرحم من حين لآخر. تُعرف باسم انقباضات براكستون هيكس وتمت تسميتها على اسم جون براكستون هيكس، الطبيب البريطاني الذي كان أول من وصفها عام 1872. يصعب تمييز هذه الانقباضات عن المخاض الحقيقي فتعرف باسم المخاض الخاطئ أو المزيف. قد تصبح إيقاعية وتحدث قريبة جدا من بعضها البعض، ويمكن أن تنخدعين بالإعتقاد علي أنك في المخاض. وليس هناك أي وقت محدد لحدوثها. في بعض الأحيان، قد يؤدي الاستيقاظ في منتصف الليل بالمثانة ممتلئة أو الجسم الجاف إلى حدوث انقباضات براكستون هيكس.

الدور الرئيسي لهذه الانقباضات هو تليين عضلات الرحم وتحسين تدفق الدم إلى المشيمة. ومع ذلك ليس هناك أي دليل على أن هذه الانقباضات تساعد في توسيع عنق الرحم، ولكنها تؤدي إلى تليين عنق الرحم مما يساعد في عملية التوسيع. كما أنها تساعد في انضاج عنق الرحم، وهي عملية إعداد عنق الرحم للولادة من خلال تليينه.

ما هو الشعور بالانقباضات الخاطئة؟

عندما تبدأ انقباضات براكستون هيكس، سوف تشعرين بشد أو ضغط معًا في منطقة أسفل البطن والرحم مع لحظات من الاسترخاء، قبل بدء الانقباضات التالية. يمكن تعريفها بسهولة بسبب عدم انتظامها وحدوثها المتقطع. وقد تصبح هذه الانقباضات غير مريحة تمامًا وقد تسبب التوتر والانزعاج للحوامل.

متي تبدأ انقباضات براكستون هيكس أثناء الحمل؟

يمكن أن تبدأ انقباضات براكستون هيكس في أي وقت ما بعد 20 أسبوع من الحمل، ولكن يمكن ملاحظتها فقط في فترة لاحقة من الحمل. تبدأ بالإزعاج البسيط ويزداد الأمر ليحاكي المخاض وتعرف بالإنذارات الكاذبة بين العديد من النساء الحوامل.

تسبب هذه الانقباضات ألما أقل بالمقارنة مع المخاض الحقيقي وليس هناك أي وقت محدد لها. وهي تشبه بآلام الدورة الشهرية وتشعر بعض النساء بإحساس شدة أو ضيق في الجزء السفلي من البطن.

ومع ذلك، تتغير قوة وتواتر الانقباضات مع تقدم الحمل. يمكن أن تستمر انقباضات براكستون هيكس في 30 أسبوع من الحمل بين 30 ثانية ودقيقتين وقد تشبه بالمخاض الحقيقي.

فيجب عليك استشارة طبيبتك إذا كان الألم شديدًا أو إذا كنت في شك عن طبيعة الانقباضات.

هل يمكن أن تشعرين بانقباضات براكستون هيكس مبكرا؟

يمكن أن تبدأ الانقباضات في الثلث الثاني. قد لا تلاحظينها حتى تكوني في منتصف الحمل. يزداد تواتر هذه الانقباضات مع تقدم الحمل.

هل تشعر انقباضات براكستون هيكس مثل بآلام الدورة الشهرية؟

عندما تصابين بانقباضات براكستون هيكس خلال فترة الحمل، فتشعرين كأن يبدأ آلام الدورة الشهرية مجددًا. بالرّغم من أن هذه الانقباضات تشعرين بها بأعلى منطقة المعدة (البطن)، إلا أنه لا يوجد ألم في منطقة الحوض السفلية أو العميقة والذي هو شائع أثناء آلام الدورة الشهرية.

كيفية تحديد انقباضات براكستون هيكس

تشعر جميع النساء تقريبًا بهذه الانقباضات، على الرغم من أن تصعب ملاحظتها حتى في 20 أسبوع من الحمل. يمكن تحديد انقباضات براكستون هيكس بسرعة نظرًا لأنها لا تسبب أي ألم شديد عامة وتتوقف عند تغيير الوضع، على سبيل المثال، إذا قمت بتغيير النشاط الذي تشاركي فيه عند حدوث الانقباضات. و لا تتبع هذه الانقباضات أي نمط ثابت أو فترات منتظمة ولا يكون الفاصل الزمني أقصر مع كل انقباضة.

الفرق بين انقباضات براكستون هيكس والمخاض الحقيقي

إن انقباضات براكستون هيكس غير مريحة ولكنها ليست شديدة كآلام المخاض الحقيقية. فلا تسبب المخاض أو تفتح عنق الرحم. إذا كنت تعاني من انقباضات، فاسألي نفسك الأسئلة التالية لفهم ما إذا كانت انقباضات براكستون هيكس أو آلام المخاض الحقيقية:

1. ما هو حد تردد ومدة الانقباضات؟

إن الانقباضات غير منتظمة أثناء المخاض الكاذب. ولا تتقارب مع مرور الوقت. تستمر الانقباضات أثناء المخاض الحقيقي إلي ما بين 30 إلى 70 ثواني وتصبح أقوى بالجمع معًا مع مرور الوقت.

2. هل تتوقف الانقباضات أثناء الحركة؟

قد تتوقف انقباضات براكستون هيكس عندما تغيري من وضعك، أو إذا قمت بالمشي لمسافة قصيرة أو استلقيت الراحة. لا يستجيب المخاض الحقيقي للحركة أو تغيير الوضع ويستمر حتى لو استلقيت للراحة.

3. ما هو مدى قوة هذه الانقباضات؟

عادة ما تكون الانقباضات ضعيفة أثناء المخاض الخاطئ أو المزيف ولن تشعرين بأي زيادة في شدتها. أو بدلاً من ذلك، يمكن أن تصبح أقوى وبالتدريج تصبح ضعيفة. على عكس ذلك، يبدأ ألم المخاض الحقيقي عند عتبة أقل ويقوي بطريقة ثابتة إلي أن يصبح ألم شديد.

4. ما هو موقع الألم؟

عادة يشعر بآلام انقباضات براكستون هيكس في الجزء الأمامي من منطقة البطن أو الحوض. يبدأ المخاض الحقيقي بالانقباضات الشديدة ويشعر في أسفل الظهر عامة وينتقل تدريجيا نحو المنطقة الأمامية من بطنك. يمكن شعورها في الاتجاه المعاكس، أي من البطن إلى الخلف.

متي تصبح انقباضات براكستون هيكس أكثر إيلاما

يزداد تواتر انقباضات براكستون هيكس مع تقدم الحمل وتكون عامة غير مؤلمة حتى تدخلي في الثلث الثالث من الحمل. مع اقتراب تاريخ الولادة المتوقع وأنت في غضون أسبوعين إلى ثلاثة أسابيع من اليوم المنتظر للولادة، تحدث الانقباضات بشدة ويزداد تواترها أيضًا. فخلال هذا الوقت، يزداد الألم ويسبب عدم الراحة.

أسباب حدوث انقباضات براكستون هيكس

خلال مرحة الحمل، يمكنك الشعور بانقباضات براكستون هيكس للأسباب التالية:

  • إذا كنتِ دائمة النشاط معظم الوقت وتشاركي في حركات الجسم والرياضة، ويمكن أن تحدث بسبب حركة الطفل داخل الرحم.

  • إذا كانت مثانتك ممتلئة، فيؤدي أيضاً إلى تقلصات براكستون هيكس.

  • يمكن أن تحدث أيضاً عندما يلمس شخص بطنك.

  • الإثارة الجنسية يمكن أن تؤدي إلى تقلصات، خاصة بعد ممارسة الجنس.

  • إذا كنت تعانين من الجفاف أكثر من المستويات الطبيعية، فيمكن أن تسبب الانقباضات.

أعراض انقباضات براكستون هيكس التي تحتاج إلى عناية

بينما أن انقباضات براكستون هيكس ليست خطرة سترغبين في التحدث إلى طبيبك إذا كانت التقلصات تزداد وتؤلم، قبل الأسبوع 37 من الحمل. فابحثي عن الأعراض التالية لانقباضات براكستون هيكس في الثلث الثالث من الحمل:

  • آلام في البطن أو وجع يشبه تقلصات الدورة الشهرية.

  • إفراز مهبلي أو نزيف مهبلي.

  • وجع في أسفل الظهر أو إحساس بالضغط في حوضك.

  • حدوث أكثر من أربعة تقلصات في ساعة واحدة.

في حال إذا لاحظت أيًا من الأعراض المذكورة أعلاه، استشري طبيبك.

علاج انقباضات براكستون هيكس

بالرّغم من أنّ هذه الانقباضات لا تؤذي في معظم الحالات، قد تجدين نفسك تشعرين بعدم الراحة والارتياح. فيمكنك تجربة الإجراءات التالية لتخفيف هذا الانزعاج وتخفيف أي ألم مصحوب به:

  • قومي بتغيير الوضع الحالي أو النشاط الحالي الذي تقومين به عند بدء انقباضات براكستون هيكس. فتجوّلي في المكان لو كنت جالسة، أو اجلسي لو كنت وافقة على قدميك لفترة.

  • إذا كان الجفاف سببا للانقباضات، فيجب عليك شرب الماء والحفاظ على مستويات المياه في الجسم لتجنب الانقباضات المعاودة. كوب شاي عشبي دافئ سيساعدك أيضًا.

  • قومي بممارسة الاسترخاء أو ممارسة التنفس البطيء والعميق لبعض الوقت. على الرغم من أن هذا لن يساعدك علي التغلب على الانقباضات، ولكنك ستشعرين بالراحة.

  • قومي بالتبول إذا كانت مثانتك ممتلئة. فيقلل هذا من انقباضات براكستون هيكس. تذكري أن المثانة الممتلئة تهيج الرحم. إذا كنت على سفر، فتأكدي من حصولك على فترات راحة كافية للذهاب إلب الحمام للحفاظ على الراحة من الانقباضات.

  • تناولي بسكويت إذا تعاني بتقلصات منتظمة وتجنبي التعرض لآلام الجوع عن طريق تناول وجبات صغيرة ومغذية على فترات منتظمة.

  • يمكن أن يساعدك حمام دافئ ومريح لمدة 30 دقيقة في تقليل تقلصات براكستون هيكس. يمكنك أيضا استخدام قربة ماء دافئ ملفوف في منشفة ناعمة.

هل تعاني كل حامل من انقباضات براكستون هيكس؟

تعاني كل حامل من انقباضات هيكس بدرجات متفاوتة. يمكن أن تعاني بانقباضات وتفشلي في تحديدها بسبب حدتها المنخفضة جدا وخاصة في المراحل الأولى من الحمل.

من الأفضل أن تتحدثي مع طبيبتك حول انقباضات براكستون هيكس، لأن كل حمل مختلف، فستساعدك طبيبتك على فهم الأعراض أو الإنذارات التي يجب عليك مراقبتها. إذا لم تكوني متأكدة من الانقباضات التي تعاني منها، فاتصلي بطبيبتك واتبعي نصائحها.